Saturday, December 4, 2010

كتابات موؤدة




هى اوراقى التى حكمت عليها ان تظل تحت التراب انا من كتبها وانا من اتهمها بالعار والخزى وانا من حكم عليها بالؤد ولم ادافع عنها كان حكما عرفيا لم اشاء ان يتدخل فيه احدا غيرى.ولكنها عند تنفيذ الحكم ابت ان تتوارى بالتراب وتغيب عن عالمنا ابت وتشبثت بيدى وتوسلت ان اتركها تحيا فى الظلام لا يهم لا تريد ان يراها او يشعر بها احد غيرى كل ما تريده ان تظل على قيد الحياه بجانبى هكذا قالت ,قلت لها ولكنك علمتى اكثر مما ينبغى سافرتى فى اعماقى رايتى كل مخابئ السريه فتحتى كل خزانات اسرارى وتجولتى بها بل واحتفظتى ببعض اسرارى بين طياتك لالا لن اتركك قالت الم اكن انا من تأوى اليها عندما تظلم دنياك ألست انا من كان يواسيك ويستمع الى اسرارك ألست من حفظت كل حروف كلماتك وحفرتها فى اعماقى خشيه من ان يطلع عليها احد فما بال قلبك جامدا هيا لا تدعنى ها هنا بين الاموات انا جزء منك تشبثت و ألحت فى الطلب وتحرك شى بداخلى جعلنى اخرجها مره اخرى وازيل من عليها التراب واعدها انها لن تؤد ما دمت للسر حافظه وعلى العهد باقيه

2 comments:

crazyrama said...

خير ما عملت انك محكمتش عليها بالموت .. كتير بتيجي عليا اللحظه ديه وبفرح اوووي لما احتفظ بورقي وافكاري وممس اي ورقه فيهم بسوء ,, ان مكانوش بينفعوني فعلي الأقل بيفكروني بوقت جميل مر عليا وانا بكتبهم

Uouo Uo said...



thx

شركه تنظيف